التدخل مع الاسرة

_
_

البرامج

_

البرنامج العلائقي التواصلي

وقد تم ابتكاره منذ ثلاث سنوات (2018) اثر تعاون بين قسم النطق واللغة والتدخل النفسي بهدف بناء علاقة سليمة وصحية على المستوى التواصلي والنفسي بين الاهل وطفلهم. يستخدم في هذا البرنامج روائز واختبارات مّقننة ومثبتة علمية

 برنامج التنموي التواصلي

وهي تقنية عمل جديدة طبقها مركز اسيل مع الأطفال ذوي التأخر والإضرابات التواصلية أو اضطراب التوحد. شارك المركز في تعريبها (أي ترجمتها) وتطبيقها مع الأطفال بالتعاون مع جامعة القديس يوسف

علاج مشاكل البلع والاكل

تطوّر تطبيق هذا التدخل، بعد أن شارك قسما علاج النطق واللغة والعلاج الإنشغالي في دورة تخصصية كندية دامت سنة كاملة عن بعد في علاج مشاكل الاكل والبلع وبدأ المركز بهذه الخدمة منذ حزيران 2020

التدخل المبني على روتين الاسرة

يُعد التدخل المبني على الاسرة ركن أساسي في التّدخّل المبكر في مركز اسيل، ويكون المتدخل ذو كفاءة مهنية عالية، يجتمع مع الاهل ويعطي المعلومات والاستراتيجيات والطرق العلاجية السليمة لاتباعها مع الطفل كما هو مؤهل للتواصل مع فريق العمل المتعدد الاختصاصات وأخذ التوصيات اللازمة منه لنقلها وتطبيقها مع الاهل والطفل.

يعتبر هذا التّدخّل ضمن البيئة الطبيعية للطفل، وتقدم الخدمة بشكل ممنهج واعتيادي لا يتجزأ من مسار حياته اليومية.

يتلخص دور هذه الخدمة في وجهين أساسيين

أحدهما هو العمل مع الطفل في الميادين التنموية الوظيفية (التواصلية، الفيزيائية، الاجتماعية، الحسية، الفكرية والتعليمية)، وعلى مهاراته الحياتية (كيفية تناول الطعام باستقلالية الاعتماد على النفس في اللباس، حل المشاكل اليومية ومعالجة المواقف المستجدة والحفاظ على سلامته الشخصية الخ…).

والوجه الآخر يلخص بتدريب الأهل بإعطائهم الكيفيات والطرائق والوسائل الصحيحة للحصول على أفضل النتائج الممكنة وتحقيق الأهداف العلاجية المرجوة وتدريبهم على مواجهة النظرة المجتمعية بكافة أطيافها

ويعدّ الهدف الأسمى لخدمة  التدخل المعتمد على روتين الاسرة على تقديم ما يمكن من الطرائق الحية والمعلومات العلمية لاستخدامها وتطويعها في تطويرمستوى العيش والتفكير والتعامل مع الطفل كحالة مميزة وسط المجتمع وتجاوزعوائق الإحباط والإنكار والصدمة للواقع الصحي النفسي للطفل.

  البرنامج الاستشاري لاسر اطفال التثلث الصبغية

هو برنامج خاص للأسرة التي سترزق بمولود أو رزقت حديثاً بطفل ذو تثلث الصبغية 21 (متلازمة داون) ، ويهدف لتمكين الأسرة وتوعيتها لتساعد طفلها على اكتشاف مهارته وقدراته عبر جلسات مشتركة مع الفريق المتعدد التخصصات وهو: طبيب أعصاب أطفال، معالج انشغالي، معالج نفس حركي، معالج نطق ولغة، معالج نفسي، بالإضافة الى معالج فيزيائي وقابلة قانونية.

منسق الاسرة

منسّق الأسرة وهو دور أساسي اوجده المركز اثر حاجة لوجود مختص ملم بالمجالات النمائية للطفل وعلى معرفة بالاختصاصات الموجودة والتقنيات المستعملة ليتم بلورتها وايصالها بشكل مبسّط للأسرة كما عليه أيضا ايصال أولويات الأسرة لفريق العمل وضمان التنسيق الدائم في الأهداف.

_

صور

_